الأخبارالمقالات

ذكرى اليوم الوطني السعودي 88 شموخ وشموخ وشموخ

 

أشواق العمري :

اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية هو مناسبة مميّزة محفورة في الذاكرة والوجدان، هذا اليوم الّذي تحقّق فيه التكامل والوحدة، وأزيلت الفرقة والتفكك، هو اليوم الّذي يشهد له التاريخ بمدى التطوّر والازدهار الّذي حصل.
وتأتي الذكرى الثامنة والثمانون لليوم الوطني للمملكة العربية السعودية حاملا معه كل الشموخ والعز والرفعة والنصر، في هذا اليوم العظيم نشعر بالشموخ والشموخ والشموخ بهذا الوطن الذي نعيش في أحضانه ونلتحف سمائه ونستنشق هوائه مع أخوة لنا من هذا الشعب الرائع الذي لم نشعر معهم وبينهم الا بعمق الأخوة والمحبة والتقدير.
وتأتي الذكرى الثامنة والثمانون لليوم الوطني السعودي هذا الوطن الذي يحمل معاني عظيمة وكثيرة نعجز عن حصرها، فهو هويتنا التي نحملها ونفتخر بها، وهو المكان الذي نلجأ له ونحس بالأمان، هو الحضن الدافئ الذي يجمعنا معا، فأقل حق له علينا أن نحميه وندافع عنه ونفديه بروحنا وأغلى ما نملك ونعمل كيدٍ واحدة لبقائه آمناً مطمئنا.
وتأتي الذكرى الثامنة والثمانون لليوم الوطني السعودي تلك الذكرى الحب الذي لا يتوقف والعطاء الذي لا ينضب والعطر الذي نتعطر والتي مهما كتبنا عنها من عبارات وأشعار لا يمكن اعطاءها حقها وحري بنا في هذا اليوم الذكرى الثامنة والثمانون لليوم الوطني السعودي أن نتذكر مؤسس هذه الدولة وموحدها وبانى أمجادها الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، الذي وحد الصف ونشر الأمن والأمان والاستقرار في ربوع المملكة، وسار على نهجه أبناؤه البررة من بعده، وصولاً إلى عهد قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز.
أن للمملكة مكانتها الرفيعة بين الدول الإسلامية والعالمية، حيث شرفها الله بالحرمين الشريفين، فقامت هذه البلاد المباركة بحمل الأمانة، تحقيقاً لعبادة الله وحده، وخدمة البشرية، والإسهام في تحقيق الأمن والسلام والعدل والمساواة على المستوى الإقليمي والدولي
كل التهاني والتبريكات لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود لله، والأمير محمد سلمان بن عبد العزيز، ولى العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع، وإلى الشعب السعودي فاليوم الوطني مناسبة غالية علينا جميعاً، والوطن يحتاج منا الكثير فهو يمتلك أفضل مقدسات العالم ونعيش بظله في أمن وأمان كم نشعر بالشموخ ونحن تحت مظلة آل سعود وفي أحضان هذا البلد العظيم.

بقلم الكاتبة/ وسيلة الحلبي

*عضو الاتحاد العام للكتاب والأدباء العرب
*عضو اتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين
* سفيرة الاعلام العربي

المصدر :
http://roaanews.com.sa/archives/353452
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق