غير مصنف

عبر وعظات من معاناتي والداتي رحمه الله

عبر وعظات من معاناتي والداتي رحمه الله

الحمد لله على كل حال فله الحمد على نعمة الصحة والعافية والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين نبينا محمد صلى الله عليه وسلم اما بعد:

فهذه عبر وعظات من وفاة والداتي رحمه الله واسع رحمته وادخله فسيح جناته مع الانبياء والصديقين والشهداء انه على كل شىْ قدير :

اولاً: مفهوم الصبر

نسمع ونقراء عن ايات واحاديث الصبر ولكننا استفد من خلال مرض والداتي كيف يستطيع الانسان ان يتصف بالصبر ، فقد كانت والداتي خلال مرضه بالسرطان كان الطبيب والممرضه والصديق والقريب وهى تعاني اشد الآلآم من المرض وكانو يسالونه عن صحته وكان الرد الحمد لله على مااصابنا ولم تشتكى لاحد الا الله سبحانه وتعالي وكان لسانه دائما رطبا بذكر الله ، فاللهم عوض صبر والداتي بجنات الفردوس الاعلى .

ثانيا: قصر الدنيا

عاشت والداتى حوالى 80 عاما من عمره ومرت كلمح البصر وصدق الرسول صلى الله عليه وسلم عندما قال ” كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل ” وقال الحسن البصري رحمه الله : إنما أنت أيام مجموعة كلما مضى يوم مضى بعضك وقال لم يزل الليل والتهار سريعين في نقص الأعمار وتقريب الأجال وصدف الله سبحانه وتعالي عندما قال ” قَالَ كَمْ لَبِثْتُمْ فِي الأَرْضِ عَدَدَ سِنِينَ ● قَالُوا لَبِثْنَا يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ فَاسْأَلْ الْعَادِّينَ● قَالَ إِن لَّبِثْتُمْ إِلاَّ قَلِيلا لَّوْ أَنَّكُمْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ” الايات 112.113.114 سورة المؤمنون.

 

ثالثا: سكرات الموت

كنت مع والداتى عن لحظات سكرات الموت واذا اخواتي في حالة خوف وصراخ ، احدهما يطلب بسرعة حضور الطبيب والاخر بسرعة احضار جهاز الانعاش ، لكن لاينفع شىْ عندما ياتى ملك الموت وصدق الرسول صلى الله عليه وسلم ان للموت سكرات اللهم أعنى على سكرات الموت وصدق الله سبحانه وتعالى عندما قال ” فَلَوْلا إِذَا بَلَغَتِ الْحُلْقُومَ ● وَأَنتُمْ حِينَئِذٍ تَنظُرُونَ● وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنكُمْ وَلَكِن لّا تُبْصِرُونَ● فَلَوْلا إِن كُنتُمْ غَيْرَ مَدِينِينَ● تَرْجِعُونَهَا إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ” الايات  85.84.83 .86 سورة الواقعة.

رابعا: حسن الخاتمة

نسمع عن اخوان واخوات لنا انهم ماتوا على ذكر الله او ماتوا على عمل صالح او غير ذلك من الاخبار التى تدل على حسن الخاتمة وكنت من ضمن الذين وقفوا على موت والداتى العزيزة ، وهى في اللحظات الاخيرة وهو تقول لا اله الا الله ثم لفظت انفاسه الاخيره ، وصدق الرسول صلى الله عليه وسلم عندما قال : من كان اخر كلامه لا اله الا الله دخل الجنة” وصح عن النبى صلى الله عليه وسلم انه قال: ان المبطون شهيد” فاسال الله سبخانه وتعالي ان يتغمده برحمته وان يسكنه فسيح جناته وان يحسن خاتمنا انه مجيب الدعاء.

 

خامسا: الاستعداد لهذا اليوم

يقول ابن عمر رضى الله عنهما ” إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح ، وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء وخذ من صحتك لمرضك ، ومن حياتك لموتك.

وكان النبى صلى الله عليه وسلم يقول ” مالي وللدنيا إنما مثلي ومثل الدنيا كمثل راكب قال في ظل شجرة ثم راح وتركها” ومن وصايا المسيح عليه وسلم لأصحابه أنه قال لهم اعبروها ولاتعمروها ، وكان على رضى الله عنه يقول ” إن الدنيا قد ارتحلت مدبرة ، وإن الاخرة قد ارتحلت مقبلة ، ولكل فيها بنون ،فكونوا من أبناء الاخره ولاتكونوا من أبناء الدنيا فانه اليوم عمل ولاحساب وغداً حساب ولاعمل .

وإذا لم تكن الدنيا للمؤمن دار إقامه ، ولا وطنا فينبغى للمؤمن أن يكون حاله فيها على أحد حالين : إما أن يكون كانه غريب مقيم فى بلد غربه ، همه التزود للرجوع إلى وطنه ، أو يكون كأنه مسافر غير مقيم البته ، بل هو ليله ونهاره يسير إلى بلده الإقامه ، فلهذا وصى النبى صلى الله عليه وسلم ابن عمر رضى الله عنهما أن يكون فى الدنيا على أحد هذين الحاليين ، وفى الختام اسال الله لوالداتى ان تكون فى الفردوس الاعلى من الجنة وان يتغمد اموات المسلمبن برحمته وان يحسن خاتمنا جميعا والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

اخوكم / سعيد بن حمود الزهراني ( ابو اسامه)

4/1/1431 هـ

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى